التخطي إلى المحتوى
اهم حكاية حب في حياة المرحوم محمد الصغير
اهم حكاية حب في حياة المرحوم محمد الصغير

في وسط الاضواء و المشاهير على مدار أكثر من 50 عام قام خبير التجميل بالحديث بانفتاح شديد عن تجاربة في عالم الفن و الخبرات الشخصية و لكنه لم يتطرق يوما للحديث عن حياته و قد صفف شعر الاميرة  الشخصية و الزوجية و لكن في مقابلة على شاشة التلفاز قام بها الاعلامي المشهور محمود سعد مع خبير التجميل محمد الصغير في عام 2016 و قد تطرق الحديث لهذه المنطقة و قد اعترف ان نجاحه في العمل قد اثرت على حياته الزوجية .

و قد كشفت ابنته الاعلامية مها الصغير عن قصة حبه التي ربطته بوالدتها ملكة العلايلي و التي احتفظ بحبه لها رغم انفصالهما 22 عام و من ثم قرر في آيامه الاخيرة ان يجدد العهد و يتزوجها على فراش الموت .

بوست الاعلامية مها الصغير

قامت الاعلامية مها الصغير بنشر بوست على حسابها عبر الانسجرام و قد روت فيه قصه الحب العظيمة التي جمعت والديها على مدار حياتهم و قد كتبت ” في حاجه مهمة يجب ان تعرفوها و هناك قصة و أبطالها هم والدي و والدتي و الي يعرفني كويس يعرف قد ايه انه والدي يعتبر حب عمري و امي ملكة العلايلي و قصه حبهم استمرت 22 سنه رغم انفصالهم بسبب الكثير من المشاكل التي مرو بها ”

و قد أضافت ” انهم لم يكونوا سعداء يوما الا عندما كانو في بيت واحد يجمعهم و هي كانت معه رغم انه كان فقيرا جدا و هذا ادى لمقاطعه اهلها لها بسبب رفضهم لمحمد الصغير و لكن بعد ذلك قد حدث العديد من المشاكل ادى الى انفصالهم و لكنها كانت اول شخص احتاج لها محمد الصغير عندما كان في فراش الموت و رغم وجود العديد من الناس حوله و قد طلب منها ان تتزوجه مره اخرى و قد وافقت على ذلك و تم زواجهم على سنه الله و رسوله .

و قد توفي خبير التجميل محمد الصغير  اليوم الجمعه تاريخ 29/1/2021 بعد إصابته بفيروس كوورنا المستجد و قد تدهورت حالته الصحية كثيرا في آيامه الاخيرة و لكنه كان مرتاح بسبب رجوعه لزوجته .

و يعد محمد الصغير زوج والدة الممثل المصري أحمد السقا و هو من أشهر مصفي الشعر في مصر و الوطن العربي و قد تعاون مع أغلب نجمات الفن و الاعلام و قد بدأ مسيرته من عام 1960 و قد صفف شعر الاميرة فوزية زوجة امير منطقة الرياض و مكة و قد سافر الى باريس لتطوير نفسه و لم يكن معه إلا اموال قليلة .